!css

مجموعة سوسيتيه جنرال

على مدار 150 عاما، نلتزم بخدمة عملائنا وخدمة الاقتصاد في جميع أنحاء العالم.

تأسست مجموعة سوسيتيه جنرال في عام 1864 لدعم تطوير التجارة والصناعة، حيث تعتبر مجموعة سوسيتيه جنرال إحدى المجموعات الرائدة في مجال تقديم الخدمات المالية في أوربا. ومن خلال استخدام نموذج مصرفي عالمي متنوع، فإن المجموعة تمزج القوة المالية باستراتيجية النمو المستدام، مع الاستفادة من مواردها في العمل على تمويل الاقتصاد ومشروعات عملائها. 

لعبت مجموعة سوسيتيه جنرال دورا هاما في الاقتصاد على مدار 150 عاما. ومن خلال توظيف ما يزيد على 148,000 موظف، في 76 بلدا، فإننا نقدم خدماتنا إلى 32 مليون عميل، يوما بعد يوم، في جميع أنحاء العالم. وتقدم فرق العمل في سوسيتيه جنرال، مختلف الاستشارات والخدمات إلى الأفراد والشركات والمؤسسات في ثلاثة مجالات عمل أساسية:

صيرفة التجزئة في فرنسا من خلال شبكة فروع سوسيتيه جنرال، وكريديه دي نورد، وبورسوراما، حيث نقدم مجموعة شاملة من الخدمات المالية متعددة القنوات تتوافق مع أحدث الابتكارات الرقمية؛ 

الصيرفة الدولية للتجزئة، والخدمات المالية، والتأمين، من خلال الحضور الفعلي في اقتصادات الدول الناشئة، وقيادة مجالات العمل المتخصصة؛ 

صيرفة الشركات والاستثمار، والصيرفة الخاصة، وإدارة الأصول وخدمات الأوراق المالية، مع التمتع بخبرة كبيرة، وتصنيف دولي عالٍ، وتقديم العديد من مختلف الحلول المتكاملة. 

يتمثل طموح مجموعة سوسيتيه جنرال في أن تصبح بنكا يهتم بالعلاقات مع العملاء، وأن تصبح مرتكزا مرجعيا في أسواقها، وأن تكون بنكا قريبا من عملائه، يختاره العملاء لجودة أعماله والتزام فرق عمله. ومن أجل تحويل ذلك إلى حقيقة، فقد جعلت المجموعة رضا عملائها أولوية قصوى، وتعمل على تطوير مجالات عملها وهياكلها، من أجل تحقيق المزيد من تطوير الكفاءة التشغيلية. 

توقيعنا – "بناء روح الفريق معا" – أكثر من وعد. إنه التزام بأن نستغل خبرة وطاقة كل موظفينا، للتأكد من أننا نستحق ثقة عملائنا بالفعل. 

مقراتنا

تقع مقرات مجموعة سوسيتيه جنرال في 76 بلدا، ويمكنك اكتشاف كل مواقع مقراتنا من خلال هذا الرابط: www.societegenerale.com/en/about-us/our-businesses/our-locations

 

سوسيتيه جنرال: 150 عاما

في عام 2014، احتفلت مجموعة سوسيتيه جنرال بعيد ميلادها الـ 150، حيث ركزت على روح المبادرة والابتكار والفريق. وقد تم تأسيس مجموعة سوسيتيه جنرال على يد مجموعة من الصناعيين والمصرفيين، حيث كان اسم البنك يعكس طموح هؤلاء المؤسسين: ("سوف تدعم مجموعة سوسيتيه جنرال تطوير التجارة والصناعة في فرنسا")، كما ورد في المرسوم الإمبراطوري لنابليون الثالث، في 4 مايو 1864. 

عملت مجموعة سوسيتيه جنرال دائما على خدمة التنمية الاقتصادية، حيث أسهمت في تمويل البنية التحتية التي مثلت العالم الحديث. وكانت مجموعة سوسيتيه جنرال بين البنوك الفرنسية الأولى التي تفتتح فروعا لها في كل من لندن وروسيا خلال عقد السبعينات من القرن التاسع عشر، قبل التوسع إلى المغرب، ونيويورك، وإفريقيا، لتأسيس العمليات في دول وسط أوربا. 

كما كانت مجموعة سوسيتيه جنرال تحوز دائما قصب السبق في مجال الابتكارات المالية، حيث تعمل على تعزيز نقاط قوتها من خلال مصادرها الأصلية لتأكيد رؤيتها المصرفية للمستقبل، وإعادة اكتشاف مجالات عملها لخدمة عملائها، ولكي تصل إلى تحقيق مرتبة البنك المرجعي في القرن الحادي والعشرين. 

http://www.societegenerale.com/en/about-us/our-identity/150-years-of-history اكتشف 150 عاما من التاريخ (باللغة الإنجليزية فقط):